دكتور نفسي

الحزن: الأعراض والعلاج

هل الحزن مرتبط بمرض نفسي؟ بالطبع ان كان بلا سبب فهو يدل على مشكلة نفسية. فكل واحد منا في الحياة معرض ان يصاب بالحزن لسبب ما، ولكن هناك نوبات حزن أشبه بالدوامة تجرفنا معها بعيداً. في هذه المقالة سوف نتعرف على أسباب وأعراض الحزن بطريقة مبسطة كما لم تراها من قبل.

ما هي أعراض الحزن الشديد

هناك العديد من العلامات والأعراض التي تظهر على الشخص الحزين، وهذه الأعراض تستمر مع الوقت وتزداد سوءاً ومن علامات الحزن الشديد:

  • عدم الثقة بالآخرين.
  • اضطرابات في النوم.
  • الشعور بأن ليس للحياة معنى أو هدف.
  • عدم القدرة على الاستمتاع بالحياة.
  • الاهتمام الشديد بتذكير الأحباء.
  • التنميل أو الانفصال.
  • الشعور بالمرارة بسبب الخسارة.
  • الشعور باليأس والغضب.
  • سيطرة الأفكار الخاصة بفقدان الأحباء.
  • الانعزال عن الآخرين.
  • مواجهة صعوبة في تنفيذ الروتين اليومي.
  • الشعور بالاكتئاب ولوم الذات.
  • الحزن العميق.
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة المحببة.
  • تغيرات في عادات الأكل.

لوزان فرح خيرو

اخصائية لعلاج المشاكل النفسية والسلوكية، الاستشارات النفسية، المشاكل الجنسية واضطراب الهوية

ما هي أسباب الحزن؟

يعاني بعض الأشخاص من مشاعر الحزن بشكل دائم ومستمر، نتيجة العديد من الأسباب والعوامل التي تمر في حياة الشخص، ومن هذه الأسباب:

  • أحداث الحياة المؤلمة، كالوفاة أو الطلاق.
  • معاناة الجسم نتيجة قلة إفراز الجسم للسيروتونين والدوبامين.
  • العيش مع أشخاص يعانون من مشاكل نفسية.
  • الإفراط في تناول المشروبات المنبهة.
  • عدم تناول الغذاء الغني بالفيتامينات التي تحمل على تحسين الحالة النفسية.
  • العزلة الاجتماعية أو فقدان أحد الأولاد.
  • قلق الانفصال.
  • تجارب صادمة خلال مرحلة الطفولة.
  • ضغوطات الحياة، مثل الصعوبات المالية.

فاديا عبدو

اخصائية علاج المشاكل النفسية والسلوكية، الاستشارات النفسية

أنواع الحزن حسب وظيفتها

قسم علماء النفس الحزن إلى خمسة أنواع رئيسية، اعتماداً على ما إذا كان وجودها وظيفياً أم لا وأنواع الحزن هي:

1. الحزن بلا سبب

الحزن بلا سبب هو بالتأكيد دلالة على مشكلة نفسية، لاننا نصاب بحزن دون وجود سبب. بل تنتابنا أحاسيس بالحزن لتبدأ بتعطيل حياتنا، فنحن ننصح بهذه الحالة بمراجعة الدكتور النفسي، لأنه من الممكن ان يكون عرض لأحد الامراض التالية:

  • الاكتئاب
  • الوسواس القهري
  • القلق والتوتر
  • الفوبيا

2. الحزن التكيفي

هو عبارة عن حزن ينشأ نتيجة استجابة لحدث داخلي أو خارجي، تحتاج إلى خفض مستوى نشاط الجسم حتى نتمكن من قبولها والتكيف معها.

3. حزن غير قادر على التكيف

هو عبارة عن حزن تظل فيه المشاعر مستمرة ولا يمكن السيطرة عليها وتسبب معانا مستمرة، وفي هذه الحالة يعتبر الحزن مشكلة إضافية يجب التعامل معها.

4. الحزن المرضي

هو الشعور بالإحباط وقلة الاهتمام بالعالم، يمكن أن يؤدي إلى العزلة أو إلى سلوكيات تدمير الذات ويمكن أن يظهر في حالة الاكتئاب.

5. آلات الحزن

هو نوع من الحزن الذي يستخدم من أجل تحقيق هدف معين بفضله، يمكنن القول إنه استخدام طوعي للعاطفة التي يمر بها الشخص.

ما هي مراحل الحزن الشائعة؟

تم كتابة نموذج مراحل الحزن بعد الخسارة، هناك خمس مراحل للحزن في ظل نموذج كوبلر روس وتشتمل هذه المراحل ما يلي:

1. مرحلة الإنكار

ليس من غير المألوف أن تنكر ما حدث بعد وفاة أحد أفراد أسرتك، هذا يساعد في حمايتك مؤقتاً من المشاعر الغامرة التي تأتي مع الحزن.

2. مرحلة الغضب

عندما يموت شخص أو خسارة شيء، فإنك تكون أكثر غضباً من المعتاد وتوجه عواطفك نحو الآخرين أو من الممكن توجيه الغضب نحوك.

3. مرحلة المساومة

عند خروج الشخص من حالة الإنكار والغضب، فإنها تنشأ فترة بعد ذلك فيها الكثير من عبارات، لو فقط، او ماذا لو، أو لوم النفس.

4. مرحلة الكآبة

وهي عبارة عن مرحلة هادئة من عملية الحزن، قد تشعر بمشاعر غامرة من الحزن وقد ترغب في عزل نفسك عن الآخرين.

5. مرحلة القبول

عندما يصل الشخص إلى مرحلة تقبل ما حدث من خسارة وتفهم ما يعنيه في حياتك، يكون الشخص قد وصل إلى مرحلة القبول.

ما هي مضاعفات الحزن؟

لا شك أن للحزن الشديد مخاطر ومضاعفات يمكن أن تؤثر على حالة الشخص المصابة النفسية والبدنية والاجتماعية، ودون العلاج المناسب، يمكن أن تتضمن المضاعفات:

  • صعوبات في العلاقات.
  • صعوبة في مباشرة الحياة اليومية أو الأنشطة الخاصة بالعمل.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • أفكار انتحارية.
  • إدمان الكحوليات وتعاطي المخدرات.
  • أمراض جسدية، كالقلب أو ارتفاع ضغط الدم.
  • اضطرابات في النوم.
  • الشعور بالقلق الدائم.

بيارات الطويل

اخصائية علم النفس العصبي، علاج المشاكل النفسية، العلاج المعرفي السلوكي

نصائح للتعامل مع الحزن الشديد

تتوفر العديد من الأمور التي يمكن أن تحدث فرق كبير في الحالة النفسية بالإضافة إلى التخفيف من الأعراض المزعجة، وتكون أيضاً طريق للوقاية من حالات حزن أخرى ومنها:

  • ابحث عن السعادة داخلك وستجدها.
  • لا بد من التعامل مع السبب وتغييره أو السيطرة عليه.
  • فهم الحزن الشديد والحالة التي تمر بها وهي الخطوة الأهم في العلاج.
  • علاج الحزن الشديد بالبكاء من خلال تفريغ الغضب والمشاعر السلبية.
  • القيام بالنشاطات المختلفة، بحيث تنسى قليلاً الحزن وتشغل نفسك.
  • تقديم المساعدة للآخرين، فهي تساهم في الرضى وبأن قيمتك ازدادت.
  • التواصل مع الشريك أو الصديق الموثوق به، يمكن أن يساعدك في التغلب على الحزن.

طرق علاج حالات الحزن

يستخدم كل خبير في الصحة العقلية نهجاً مختلفاً لمساعدة المرضى على معالجة الحزن، فهناك العديد من الطرق العلاجية نذكر منها:

1. العلاج السلوكي المعرفي

يساعد العلاج السلوكي المعرفي على تحديد أنماط التفكير السلبية التي يمكن أن تؤثر على سلوكيات الشخص، يطلب المعالج من الشخص استكشاف الأفكار المتعلقة بالحزن و الخسارة أو الأفكار غير المفيدة للتعامل مع كيفية تأثير هذه الأفكار على مزاجك وسلوكك.

2. علاج القبول والالتزام

هو علاج فعال وله دور كبير في علاج الحزن والخسارة من خلال تشجيع العملاء على استخدام اليقظة لقبول تجربتهم، وذلك بقبول المشاعر السلبية، والابتعاد عن المشاعر بحيث يسهل فحصها وفهمها، والتركيز على الحاضر من خلال تعليم اليقظة، وأن تصبح مراقباً للتجارب في حياتك.

3. العلاج بالادوية

بالتأكيد هناك ادوية لعلاج الحزن، ولكن نحن ننصح بشدة ان تأخذها من خلال وصفة الطبيب النفسي، وأن لا تجتهد من نفسك او تأخذ بنصيحة احد.

كيفية الوقاية من الحزن الشديد

نعم يمكن الوقاية من الحزن الشديد من خلال عدة طريق، وسوف تساهم بالتاكيد في وقايتنا، او في الحد الادنى من تخفيف فرصة تغلغل الحزن بداخلنا ونذكر منها:

  • ممارسة الرياضة بشكل مستمر
  • الحفاظ على نظام غذائي متوازن
  • التنزه بشكل متكرر بأحضان الطبيعة
  • ممارسة رياضة اليوغا
  • القرائة
  • الخروج مع الاصدقاء
  • الجلوس والتحدث مع العائلة

د. منى حموده

دكتوراة في علاج المشاكل النفسية والسلوكية، الاستشارات، الأرشاد الأسري

مواضيع مشابهة:

  1. الاكتئاب: التشخيص والعلاج الحديث
  2. الاكتئاب: الأعراض، الأنواع والأسباب
  3. اكتئاب الدورة الشهرية: الأعراض والعلاج

هل تحتاج إلى المساعدة؟

خلال فترة حياتك قد تمر بحالة من الحزن العميق والخسارة بفقدان شيء ما، إن كنت تحاول البحث عن علاج للحزن، لا تتردد بطلب المساعدة من خلال التواصل مع دكتور نفسي أونلاين لمساعدتك من الخروج من دائرة الحزن من قبل أفضل الأطباء النفسيين على مدار اليوم وبالطريقة التي تفضلها.

المصادر: